alexbank

alexbank
اجتماعية

الجمعة، 23 أغسطس، 2013

هل تشعر بالارهاق من كثرة الهموم ؟ تخلص منها من خلال هذه الخطوات

هل تشعر بالارهاق من كثرة الهموم ؟ تخلص منها من خلال هذه الخطوات 
 
الخطوة الأولى .. انظر إلى الصورة الكبيرة عندما تظهر العواقب أمامك واسئل نفسك كم مرهق الموقف هو الآن 
وهل سيهمك الأمر بعد 3 أشهر من اليوم أو 3 سنوات واكتب ما هي المشكلة فعلا وما هي حيثياتها وما الذي يحتاج للتغير وما الذي ستقوم به للحصول على مردود جيد . 
حدد الخطوات التي يجب اتخاذها فورا وارسم خطة واضحة للتنفيذ 
 
الخطوة الثانية .. استعن بنظام الدعم الذي لديك .. اكتب قائمة بالأشخاص الذين يمكن أن يقدموا العون لك ويمدوك بالدعم النفسي 
وستجد أن لديك الكثير ممن يمكن الاعتماد عليهم بالمساعدات سواء العاطفية أو المالية أو الفعلية - العملية - أكثر مما كنت تظن أنه لديك 
وهذا سيخفف عنك بلا شك الضغوط وسيجعلك أكثر واقعية بالتعامل معها 
 
الخطوة الثالثة .. ازرع شيئا مهما كان صغيرا فقد قامت مجموعة دراسية بوضع مرضى القلب فى horticultural class 
مكان يدرس فيه فن تنسيق الحدائق ولوحظ بعد الدرس مباشرة انخفاض معدلات ضرب القلب وتحسين ملحوظ بالمزاج العام للمرضى 
حيث الاعتناء بالنباتات يفيد فى تحويل التركيز قليلا عن الهموم التي تشغل الفرد وتهدىء الأعصاب بصورة ملحوظة 
 
الخطوة الرابعة .. اشرب الشاي
فقد أظهرت دراسة بريطانية ان شرب الشاي الأسود بصورة منتظمة يخفف مستوى هرمونات الانفعال مما يؤثر بصورة مباشرة على الجسم والعقل ويزيد الاسترخاء ولكن كن واعيا لكمية الكافين التي ستشعر بها يوميا قبل خلودك للنوم 
 
الخطوة الخامسة .. احصل على جلسة مساج 
الحصول على جلسات قصيرة فى الصالونات والمجمعات التجارية والمطارات يمكنها أن تقوم بالعجائب فى التصدي للتوترات المتصاعدة لديك وحتى جلسة 15 دقيقة تهدىء أعصابك بصورة ملحوظة وكما يمكنك تجريب هذه الطريقة أكثر من مرة يوميا .. ضع يدك اليسرى أمامك وبطن الكف للأعلى ثم بابهامك اليمين حرك حركة دائرية على بطن الكف لمدة 15 ثانية 
 
الخطوة السادسة .. العب على الانترنت سودوكو أو سولتير او البزلز أو اقرا ايميلات المجموعة
وستلاحظ انخفاض ملحوظ بتوترك تبعا لدراسة جديدة فى جامعة شرق كارولينا لانك تحول اهتمامك بعيد عن مشاكلك إلى اللعبة البسيطة حيث تسمح لجهازك العصبي بالاسترخاء فابحث اليوم عن اللعبة التي تستهويك واجلس عليها قليلا يوميا 
 
الخطوة السابعة .. اشكر نفسك وركز على خواصك الإيجابية لكي تجعل دماغك ينقلها إلى مركزه وهكذا سيقلل التوتر أيضا واكتب يوميا 3-5 أشياء انت سعيد أو شاكر لها قمت بها بيومك مثل 
- صورة جميلة التقطها 
- البوم جميل استمعت له 
- مقالة جميلة قرأتها 
- صديق قديم التقيته 
وستلاحظ أيضا من خلال تكرار العملية تحسن محلوظ فى حالتك النفسية 
 
الخطوة الثامنة .. قد تجد الأمر طفوليا قليلا لكن اللون الزهري الذي يدعى baker- miller pink
وجد أنه يؤثر بالاسترخاء ويخفف ضغط الدم ولكن ليس المطلوب أن تعيد طلي غرفتك بالزهري ولكن يمكنك ببساطة أن تجعل خلفية سطح مكتبك لجهاز الكمبيوتر الخاص بك زهرية 
أو حتى شاشة التوقف أو ضع أوراقك بمصنفات زهرية أو بكل بساطة اكتب ملاحظاتك على النوتس الصغير بلون زهري 
 
الخطوة التاسعة .. ابتعد عن التلفاز 
المشاهدة المستمرة للتلفاز مما فيه من أخبار الحروب والمشاكل والمجاعات والتفجيرات الارهابية تزيد حدة القلق والأرق وصوت التلفاز المرتفع يضرب نظامك البصري والسمعي بصورة مؤذية مما يؤدي لزيادة توترك بالوقت الذي تحتاج انت فيه للاسترخاء حاول استسقاء أخبارك من الجريدة الصباحية أو من الراديو فهذه الطرق تبقى أقل حدة وحاول الابتعاد عن الأخبار التي تؤرقك 
 
الخطوة العاشرة .. ابتعد عن الازدحامات
 اخرج من المدن المزدحمة واسلك الطرق السهلة البسيطة والتي تكون محاطة بشيء من الطبيعة 
 
الخطوة الحادية عشر .. فك أزرار قميصك
خفف الضغوط عنك أكثر من مرة كل يوم وابحث عن النقاط التي تؤثر بمزاجك وحاول مداعبتها بمساج خفيف مثل الجبهة أو الشفتين أو للسان أو الكفين 
 
الخطوة الثانية عشر .. امنع الأفكار السيئة من الظهور أمامك
 إن التفكير السلبي يغذي الانفعال وبالتالي عندما تراودك تلك الأفكار اسئل نفسك أين الإيجابية فى هذا الموضوع وحاول التصدي لها أغمض عينيك وتنفس بهدوء وعمق بصورة متتالية وقرر هل تريد ان تستمر بالسلبية أو تريد أن تعتمد على الإيجابية أكثر 
 
الخطوة الثالثة عشر .. مد يد العون لغيرك
 ساعد طالب يحتاج خبرتك فى مواده تطوع فى أنشطة خيرية .. فمد يد العون للغير دائما مردوده النفسي رائع للشخص ويغير وجهة نظرك إلى ظروفك ومشاكلك 
 
الخطوة الرابعة عشر .. خطط للضحك 
اظهرت دراسة أن الاندروفين الخاص بالشعور الجيد يبدأ بالتحرك عندما يبدأ الشخص بالضحك .. وضحكة كبيرة يمكنها أن تؤثر على كامل جسدك لذا اترك لنفسك الحرية بالضحك ولا تتردد فيها أبدا 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق