alexbank

alexbank
اجتماعية

الجمعة، 27 مايو، 2011

خصخصة البنوك من الأساليب الناجحة لإصلاح المؤسسات المصرفية



اهداء الى الزميل / يوسف خليفة


دراسة عن بنك الإسكندرية تكشف‏:‏

خصخصة البنوك من الأساليب الناجحة لإصلاح المؤسسات المصرفية





أكدت أول دراسة علمية عن أهمية برنامج خصخصة البنوك العامة والحكومية بعد نجاح التجربة في بنك الإسكندرية وتحقيقها نتائج ايجابية واسعة منها القضاء علي ظاهرة التركز المصرفي وسيطرة عدد من البنوك الكبيرة علي شريحة كبيرة من العملاء في السوق المصرفية‏.‏

كما إن خصخصة البنوك تؤدي إلي زيادة قدرة البنوك المحلية والأجنبية في الانتشار داخل السوق‏,‏ وبالتالي الحصول علي شريحة من السوق المصرفية‏.‏

وأشارت الدراسة التي أعدها

*يوسف خليفة أحمد *

*رئيس قسم قطاع التجزئة المصرفية ببنك الإسكندرية *

*بعنوان أثر الخصخصة علي أداء الجهاز المصرفي المصري بالتطبيق علي بنك الإسكندرية

وحصل بها علي درجة الماجستير من أكاديمية السادات للعلوم الإدارية

أن خصخصة البنوك تساعد في عملية الإصلاح المصرفي‏,‏ كما أنها تقلل من ظاهرة التعثر المصرفي‏,‏ حيث تم وضع ضوابط وإجراءات رقابية من قبل البنك المركزي ساعدت في تقديم ائتمان جيد ذي جدارة ائتمانية مرتفعة‏,‏ في ظل وجود قاعدة بيانات كاملة عن العملاء توفرها الشركات المتخصصة في هذا المجال‏.‏

وطالب خليفة في دراسته بإجراء المزيد من الدراسات في مجال الخصخصة في البنوك وعلاقتها برضاء العملاء وعلاقتها بكفاءة وتحديث العمل المصرفي‏,‏ بالإضافة إلي العلاقة المتبادلة بين الخصخصة في البنوك وسوق الأوراق المالية في مصر وضرورة إجراء دراسات مقارنة حول تأثير الخصخصة علي أداء بنك الإسكندرية وغيره من البنوك الأخري بالخارج‏.‏

وأثبتت الدراسة أن هناك علاقة طردية بين تطبيق الخصخصة وبين تحسن الأداء المالي في بنك الإسكندرية طبقا لنتائج الأداء المالي قبل وبعد تطبيق الخصخصة بالبنك‏.‏

ولمساعدة المسئولين ببنك الإسكندرية علي تنفيذ هذه التوصيات قام الباحث بإعداد دليل إرشادي للمسئولين بالبنك وذلك من خلال تحديد المسئول عن تنفيذ التوصية‏,‏ والإطار الزمني للتنفيذ والموارد والإمكانيات المطلوبة‏.‏
وأكدت الدراسة أهمية إقناع العاملين في المؤسسات المصرفية التي سيتم خصخصتها بأهمية الخصخصة والآثار الإيجابية التي ستعود عليهم وعلي العمل من تطيق برنامج الخصخصة‏,‏ بما يساعد علي نجاح خصخصة المؤسسات المصرفية‏.‏ وأشارت إلي أن تطبيق برنامج خصخصة البنوك أدي إلي القضاء علي ظاهرة التركز المصرفي وهي سيطرة عدد من البنوك الكبيرة علي شريحة كبيرة من العملاء في السوق المصرفية‏,‏ حيث أن خصخصة البنوك أدت إلي زيادة قدرة البنوك المحلية والأجنبية في الانتشار داخل السوق‏,‏ وبالتالي الحصول علي شريحة من السوق المصرفي‏.‏

وأوضحت الدراسة أن تطبيق الخصخصة في البنوك أدي إلي إيجاد كيانات كبيرة ذات ملاءة مالية عالية استطاعت ادخال منظومة عمل متطورة وحديثة وتحقيق المنافسة سواء علي المستوي العالمي أو علي المستوي المحلي‏.‏
وكشفت الدراسة إن أسلوب التخصيص في المؤسسات المصرفية عن طريق البيع لمستثمر رئيسي يؤدي إلي زيادة كفاءة الأداء والعاملين داخل المؤسسة المصرفية‏,‏ في ضوء خطة موضوعة لتطوير وتحديث المؤسسة المصرفية‏.‏

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق